أحدث_الأخبار
مؤيد اللامي يترأس اجتماع اللجنة العليا لاحتفالات عيد الصحافة ويؤكد اهمية اظهار الصورة المشرقة للعراق امام الوفود التي ستزور العراق .
  • يونيو 8, 2024 - 8:51 م
  • 24
حجم الخط

مؤيد اللامي يترأس اجتماع اللجنة العليا لاحتفالات عيد الصحافة ويؤكد اهمية اظهار الصورة المشرقة للعراق امام الوفود التي ستزور العراق .

 

اكد نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي أهمية إظهار الصورة المشرقة للعراق وحملة الاعمار الكبرى التي يشهدها البلد امام الوفود الاعلامية العربية والاجنبية التي ستشارك الاسرة الصحفية احتفالاتها هذا العام بالعيد الوطني للصحافة العراقية والتي تمثل اكثر من ( 50) دولة حول العالم..
جاء ذلك خلال ترؤس نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي اجتماع اللجنة العليا المكلفة بالتهيئة لاحتفالات العيد الوطني للصحافة العراقية في ذكراه الخامسة والخمسين بعد المائة مستعرضا امام اعضاء اللجنة العليا المكلفة من قبل السيد رئيس الوزراء اجراءات النقابة بما يتعلق بدعوة واستضافة الوفود والشخصيات من مختلف دول العالم والتي تضم وزراء الثقافة والاعلام العرب والاجانب ورؤساء مؤسسات اعلامية عربية ومنظمات اممية تعنى بالصحافة والاعلام .بالاضافة الى تهيئة كافة المستلزمات اللوجستية والفنية الخاصة باقامة الاحتفالات ومن ابرزها الاعداد للاحتفال المركزي الذي سيقام في قاعة الزوراء بفندق الرشيد صباح يوم الاحد 30 حزيران برعاية السيد رئيس الوزراء والمهرجان الاحتفالي لفروع النقابة في المحافظات الذي يقام على حدائق شارع ابونؤاس والاحتفال الجماهيري في المركز الثقافي والاجتماعي الف ليلة وليلة فضلا عن استضافة اجتماعات الامانة العامة لاتحاد الصحفيين العرب … كما تم بحث ما ستقدمه الجهات الساندة الممثلة من عدد من الوزارات والدوائر الاخرى من تسهيلات لانجاح تلك الاحتفالية الوطنية .
وضم الاجتماع ممثلين عن وزارات الخارجية والداخلية والثقافة والنقل وجهاز المخابرات وقيادة عمليات بغداد وامانة بغداد وشبكة الاعلام العراقي بالاضافة الى اعضاء مجلس النقابة .

نقابة الصحفيين العراقيين
8/ حزيران /

 

مواضيع قد تعجبك

رئيسا هيئة النزاهة وجهاز الأمن الوطني يحضان على اقتفاء أثر الفاسدين باستخدام الوسائل التكنولوجيَّة – حنون وحسين ينوّهان بتضافر الجهود لتطهير مُؤسَّسات الدولة من أدران الفساد وبراثن المفسدين – التأكيد على تكثيف جهود الفريق الساند لعمل الهيئة العليا لمكافحة الفساد بتنفيذ الأوامر القضائية شدَّد رئيس هيئة النزاهة الاتحاديَّة القاضي (حيدر حنون) ورئيس جهاز الأمن الوطني (عبد الكريم عبد فاضل حسين) على تكثيف التعاون بين الهيئة العليا لمُكافحة الفساد والفريق الساند لها، والتركيز على اقتفاء أثر الفاسدين باستخدام الوسائل التكنولوجيَّة. وأكَّدا، خلال الاجتماع الذي ضمَّهما في مقرِْ الهيئة، مشاركة ودعم الفريق الساند لعمل مُحقّقي الهيئة في مجال التحرّي عن المعلومات المُتعلّقة بجرائم الفساد، وتوسيع مساحة التحرّيات التي يقوم بها الفريق الساند؛ من أجل الإيقاع بالمُتَّهمين مُتلبِّسين بالجرم المشهود. وحضَّا على أهمية المشاركة مع أجهزة إنفاذ القانون في تنفيذ أوامر الضبط والقبض الصادرة عن قضاة محاكم التحقيق المُختصَّة بالنظر في قضايا النزاهة، مُنوّهين بتضافر جهود الأجهزة الرقابيَّة ومُؤسَّسات الدولة كافة في سعيها لتطهير مُؤسَّسات الدولة من أدران الفساد وبراثن المفسدين. وسبق لهيئة النزاهة الاتحاديَّة أن أعلنت منتصف تشرين الثاني في العام ٢٠٢٢ تأليف هيئةٍ عليا؛ للتحقيق بقضايا الفساد الكبرى والهامَّة تكون برئاسة القاضي (حيدر حنون) وعضويَّة مُديري دائرتي التحقيقات والاسترداد فيها. فيما قام رئيس مجلس الوزراء بتأليف فريق ساند لها برئاسة (عبد الكريم عبد فاضل حسين) رئيس جهاز الأمن الوطني “المدير العام السابق في وزارة الداخلية” يتولَّى عمليَّات التحرِّي وجمع الأدلة وتنفيذ القرارات وتقديم الإسناد للمُحقِّقين وتزويدهم بما يصل إليهم من معلوماتٍ عن تلك الجرائم وتلك القضايا، وضبط مرتكبيها بالجرم المشهود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *